مشاعر لا يعرفها الا الثنائي الناجح

إن كنت مع رجل يناسبك ويحترمك، لا شك بأنك تعرفين طبعاً وتشعرين بالأحاسيس الايجابية التي تشحنك بها هذه العلاقة العاطفية الناجحة نسبياً. فيجب أن تشعري مع حبيبك بقيمتك وبكونك امرأة مهمة لها وزنها تشعر بالسعادة كلّما سنحت لها الفرصة. بالتفاصيل اليك المشاعر والأحاسيس التي يجب أن تغمر الثنائي من وقت للآخر كي يعرف أنّه من الناجحين على سلّم العلاقات العاطفية!

ias

اختبري نفسك: من أنت أمام العواطف؟

– الارتياح: من أهمّ المشاعر التي يشعر بها الثنائي في العلاقة الناجحة هي الراحة مع الآخر والارتياح له. عليك أن تشعري بالاستعداد التام لأن تخبري حبيبك كل شيء وأي شيء، أن تضحكي معه وأن تتحدّثي معه في شكل جدي وأن تتناقشي معه. فهو ليس شريكك في الحب فقط، بل أقرب أصدقائك أيضاً. 

– التحكم: هل يُشعرك حبيبك أنك تستطيعين التحكّم بالدنيا بأكملها؟ يجب أن يدعمك ويدفعك لأن تكوني المرأة الناجحة الى أقصى درجات النجاح الذي تتمنّينه، المرأة التي تعتني بصحتها، المرأة السعيدة والتي تلحق بأحلامها وتطاردها. يجب أن يساعدك يومياً وفي كل لحظة تشعرين الى كتف تبكين عليه أو تلقين بنفسك عليه كي تنطلقي. (ما هي الصفات التي تجعله توأم روحك؟ اكتشفي)

– الأمان: ليست علاقة ناجحة تلك التي تشعرين بالخوف فيها، تخافين من ردّات فعله العنيفة أو من أن يتركك ويهجرك. على رغم أن من الايجابي أن تخشي من ردّة فعله إن اكتشف أنك كذبت عليه، فهو رجل ذو كرامة أيضاً ولكن الأزمة تأخذ شكلها حين تشعرين وكأنّك الى جانب قنبلة لا تعرفين في أي وقت تنفجر. 

– الاستقرار: يجب أن تكوني على معرفة واعية وعلى ثقة تامّة أنّك في علاقة مستقبلها أمامها، ليست متقلّبة، لن تنهيها أي ظروف ولا تغيّر مسارها علاقات عابرة أو أي اغراءات مادية أو حياتية. لا يجب أبداً أن يتملكك خوف أو توقّع أن النهاية وشيكة والاّ يكون نجاح العلاقة التي تستثمرين فيها محطّ شك. 

اقرئي المزيد: أسئلة لا يجيب عليها الاّ الثنائي الحقيقي

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية