الحمى المالطية: ما هي؟ وكيف تؤثر عليك؟

الحمى المالطية هي العدوى التي تنتقل من الحيوانات إلى الإنسان، وعادة من خلال شرب الحليب وتناول الجبن واللبن غير المبتسر. وقد تنتقل عبر الهواء أو عبر الاتصال المباشر مع الحيوانات ولكن بنسبة قليلة جداً.

ias

وهناك ستة أنواع من هذه الجرثومة، التي تعرف أيضاً بـ "داء البروسيللا"، ثلاثة منها فقط مسؤولة عن انتقال المرض للإنسان، وهي جرثومة بروسيللا الغنم Brucella melitensis ، جرثومة بروسيللا البقر Brucella abortus bovis، جرثومة بروسيللا الخنازير Brucella abortus suis .

وتدخل هذه الجرثومة جسم الإنسان عبر الجهاز الهضمي، ثم تنتقل إلى الغدد اللمفاوية حيث تتكاثر، وعندما يبدأ المرض تكون البروسيللا قد وصلت إلى الدم، وعبر ذلك تصل إلى أي جزء من أجزاء الجسم وأبرزها: الكبد والطحال والنخاع الشوكي والغدد اللمفاوية والأعصاب…

ومن أعراض الحمى أنّها تظهر في أي وقت وقد تستمر من بضعة أيام وتمتد إلى بضعة أشهر وعلاماتها: ارتفاع الحرارة، القشعريرة، التعرّق، الضعف، التعب، آلام الظهر ،الصداع… وقد تظهر هذه الأعراض لفترة وتختفي لتعود مجدداً ما يؤدي إلى علامات أخرى كالتعب والتهاب المفاصل، الآلام في العمود الفقري…

ويبدأ علاج الحمى المالطية عقب تشخيص المرض مباشرة، ويتم ذلك بالمضادّات الحيوية المختصة بالقضاء على تلك البكتيريا تحت إشراف طبي، وتتراوح فترة العلاج من شهرين فأكثر حسب الحالة الصحية للمريض وحسب الجزء المصاب من الجسم.

ويمكن معالجة الحمى المالطية من خلال خلطات طبيعية كخلطة العسل والكركم وحبّة البركة،  من خلال خلط نصف ملعقة صغيرة من مطحون حبّة البركة، ونصف ملعقة صغيرة من الكركم، ومقدار مناسب من العسل، ويؤخذ ملعقة كبيرة قبل الوجبات الثلاث يومياً.

ويمكن استخدام خلطة الثوم، وتقطّع عدة ضروس من الثوم وتغلى في الحليب ويشرب صباحاً وعند المساء.

اقرأي أيضاً: أسرار لا تعرفينها عن البواسير

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية