بعد تسرب شائعة خيانته لكايت.. الأمير وليام حزين جداً! لماذا؟

بعد حوالى 20 عاماً على مقتل الليدي ديانا، تحدث نجلها الامير وليام للمرة الاولى عن تأثير غياب والدته، التي كانت محبوبة قلب الجميع، على حياته وعائلته.

ias

فقد كشف الامير وليام، البالغ من العمر 34 عاماً، أنه كان يتمنى الحصول على نصائحها وارشادتها، متمنياً، بحزن شديد، لو تمكنت من التعرف الى زوجته كاثرين وتواجدت لرؤية أولاده يكبرون.

اختبري نفسك:ماذا تخبئ لك الايام؟

واشار الى انه كان بحاجة الى وقت طويل، حوالى العشرين عاماً، ليتمكن من التحدث عن وفاتها وتخطي مآساة خسارتها وبأنه لن يراها مجدداً، خصوصاً أن الجميع عرفها ويذكرها بشكل مستمر، هي من كانت "اميرة القلوب". (اكتشفي مع ياسمينة تحاولين التصنع بالقوة واللامبالاة ولكنك ضعيفة… فما الحلّ؟)

وأعلن الامير وليام عن رغبته بتربية أولاده بطريقة صحيحة بعيدا عن اضواء الاعلام فيحظون بحياة خاصة وهنيئة، فيتمكن من تأمين حياة مستقرة وآمنة لعائلته خصوصا ان هذا الامر هو أولوية مطلقة بالنسبة له.

وقد أتى حديث الامير ويليام بعد ايام قليلة عن شائعات تحدثت عن خيانته لزوجته الاميرة كايت مع عارضة أزياء وانتشار بعض الصور المتعلقة بالموضوع من دون أن يصدر أي تعليق أو توضيح من القصر الملكي أو يتطرق الثنائي الملكي الى هذه القضية.

اقرئي المزيد: تريدين التميز في رمضان؟ إليك الحلّ

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية