روتين العناية بالبشرة بعد الإستحمام... اليك أهم الخطوات

ماذا عن البشرة بعد الإستحمام؟! فئة كبيرة من النساء يطرحن هذا السؤال على أنفسهن لاسيما وأن مسام الجلد تكون مفتوحة والبشرة ليّنة جداً…فهل يجوز تقشيرها والإعتناء بها قبل أو بعد الإستحمام؟ للرد على هذه الأسئلة ولمعرفة المزيد عن العناية بالبشرة بعد الإستحمام لا بدّ من التعرّف مع ياسمينة على الروتين والخطوات الصحيحة الواجب اتباعها. إكتشفيها واستعيني بها لتبقي دائماً متألقة بإطلالة مشرقة ونضرة لا شائبة فيها. 

ias

قبل الإنتقال الى مرحلة ما بعد الإستحمام، تنصحك ياسمينة دائماً بإنهاء روتين الحمام بالمياه الباردة وذلك حرصاً على تأمين الإنتعاش الأساسي للبشرة بالإضافة الى شدّها وحمايتها من الترهّل التي قد تسببها المياه الساخنة. ثم بعد ذلك إنتقلي الى:

  • تجفيف البشرة بأسلوب التربيت: جفّفي بشرة وجهك بأسلوب التربيت فإياك والشدّ عليها من أجل التخلص من الخلايا الميتة لأن ذلك يساهم في ترهّلها وتعريضها للتجاعيد المبكرة. أما بالنسبة للتجاعيد لا بدّ من التعرف على الفروتوكس: علاج مثالي للتخلص من التجاعيد..اكتشفي المزيد عنه!

  • تقشير البشرة: ولأن مسام البشرة تكون مفتوحة، إذاً يسهل تقشيرها والتخلّص من التلوّث العالق في أعماقها. لذلك، استعيني بالمقشر المناسب لبشرة وجهك، وطبّقيه بأسلوب التدليك الناعم لـ 5 دقائق على الأقل. إنتقلي بعدها لتقشيره بنعومة ثم التخلّص من بقاياه العالقة بالمياه الباردة.

  • التخلص من الرّؤوس السوداء الظاهرة: بعد تقشير البشرة، تأمّليها جيداً وفي حال لاحظت وجود رؤوس سوداء ظاهرة ويابسة على سطح البشرة، يمكنك استغلال وضع بشرتك اللينة للضغط عليها والتخلّص منها. تنصحك ياسمينة بالإمتناع عن تطبيق هذه الخطوة في حال لم تكن الرّؤوس السوداء يابسة.

  • ترطيب البشرة : قبل الإنتقال الى خطوة الترطيب الأساسية، لا بدّ من الإنتظار على الأقل لـ 30 دقيقة بعد التقشير قبل تطبيق المرطب، وذلك لأن المسام تكون مفتوحة جداً وقد تتسرّب التركيبة الى الأعماق لتسدّها. من الأفضل أن تغسلي بشرتك بماء الورد أولاً ثم اعتماد كريم الترطيب بعد مرور الوقت المحدد.

إقرأي المزيد: أهم 3 خطوات للعناية بالبشرة في الشتاء… التخلي عن واحدة منها أمر خطير

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية