كيم كارداشيان تصل إلى أرمينيا وتحدث بلبلة

كيم كارداشيان تزور أرمينيا

وصلت نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيانالأربعاء إلى أرمينيا في إطار إعادة ترميم الاتصال مع جذورها الأرمينية، بحسب ما أكدت، نظراً إلى أن والد كيم هو من أصل أرميني – أميركي.

ias

 

ولدى وصول كيم مع زوجها كاني ويست وشقيقتها كلوي وابنتها نورث، كان في استقبالهم حشود غفيرة من الناس، جاؤوا ليلقوا التحية عليهم. وخارج المطار تم تنظيم استقبال ملكي لهم من قبل نساءٍ كنّ يلبسن اللباس الأرمني التقليدي وأخذن يقدّمن لهم فطيرة الخبز مع الملح، وهو تقليدٌ يُتّبع للتأهل بأهم الشخصيات العالميّة.

 

أما زيارة عائلة كارداشيان لهذا البلد العريق، فهي تأتي في إطار إحياء الذكرى الـ100 للإبادة الجماعيّة الأرمنيّة.

 

 

كيم كارداشيان تختار الشعر البلاتيني في أسبوع الموضة في باريس

 

ولدى وصولهم إلى فندق الماريوت تفاجأوا أيضاً بالحشود التي كانت موجودة أمامه، وقد علّقت كلوي على هذا الأمر عبر حسابها على إنستقرام وقالت:
"كان الترحيب بنا عند وصولنا إلى أرمينيا مذهلاً وقد لمسنا بالفعل حب الجميع لنا! ولا أستطيع أن أصدّق الكمّ الهائل من الجماهير الذين يقفون خارج الفندق مع ابتساماتهم وباقات الورود. إنّني أتوق الآن لأنام قليلاً لأتمكّن من رؤية أرمينيا في ضوء النهار!".

 

أما بالنسبة لكيم، فعادت إلى عهدها القديم، إلى طبيعتها ولوكها، أي بشعرها الأسود الطويل الناعم الذي يتدلّى على كتفيْها والذي اعتدنا عليه منذ إنطلاقتها في عالم النجوميّة، بعيداً من الأشقر الفاتح الباهت المتصنّع.

 

ومن المتوقّع أن تزور العائلة في رحلتها هذه نصب الإبادة الجماعية التذكاري والمتاحف ولقاء السياسيين والسفر أيضاً إلى مدينة غيومري حيث يعيش أقارب والد كيم.

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية