مضاعفات تأخر الدورة الشهرية على صحتك واعراضها

ان مضاعفات تأخر الدورة الشهرية يمكن ان تؤدي الى خلل في صحتك، وبالتالي عدم تمكنك من متابعة روتينك اليومي. لذلك، اختارت "ياسمينة" ان تعرفك على اعراض تأخر الدورة ومضاعفاتها. 

ias

1- اسباب تأخر الدورة:

تتعدد الاسباب التي يمكن ان تؤدي الى تأخر الدورة الشهرية نلخصها بالتالي:

  1. الحسابات الخاطئة. من الممكن ان تكون حساباتك خاطئة. عادة تكون مدة الدورة المنتظمة 28 يوماً إلا ان فترة التبويض قد تختلف من شهر الى آخر.
  2. الإجهاد: من المحتمل ان تعرضك للاجهاد في العمل وهو من الاسباب الاكثر شيوعاً وتأثيراً عليك. فالاجهاد يساهم في زيادة فرز الهرمونات التي تؤثر على انتظام الدورة.
  3. اضطرابات التغذية: يمكن لاضطرابات التغذية أو الفقدان الكبير للوزن أن يؤثر على الدورة الشهرية وانتظامها.
  4. زيادة الوزن: يمكن لزيادة الوزن ايضاً ان يكون احد ابرز الاسباب التي يمكن أن تؤدي الى تأخر الدورة الشهرية بسبب حصول خلل هرموني في الجسم.
  5. ممارسة الرياضة بصورة زائدة: ان القيام بالتمارين الرياضية بشكل زائد ومفرط من شأنه ان يؤدي الى اضطرابات في الدورة الشهرية وتأخرها.

2- اعراض تأخر الدورة:

هناك العديد من الاعراض التي ترافق عملية تأخر الدورة الشهرية:

  1. ألم في منطقة الحوض: وكذلك في الرأس وأسفل الظهر، حيث أن هذا التأخر ناتج عن إضطرابات تصاحبها بعض الألآم.
  2. تساقط الشعر وحب الشباب: فعندما لا تحافظ المرأة على تناول الطعام الصحي والغذاء اللازم لكافة أعضاء الجسم، سوف تتعرض لتساقط الشعر وتظهر الحبوب في مختلف أنحاء الجسم تزامناً مع إضطرابات الدورة الشهرية.
  3. زيادة نمو الشعر في الجسم: وهو أيضاً يحدث بسبب الخلل في الهرمونات الذي يسبب تأخر الدورة لدى المرأة وزيادة هرمون التستوستيرون الذكوري لديها.

3- مضاعفات تأخر الدورة الشهرية:

يترافق مع عملية تأخر الدورة الشهرية الكثير من المخاطر والمضاعفات على صحتك.

  1. زيادة مفرطة في دم الحوض: فقد تشعر المرأة بأنها تعاني من نزيف عندما تأتي الدورة الشهرية في وقت متأخر، نتيجة تدفق الدم بعد هذا الغياب.
  2. صعوبة الإنجاب: حيث أن الدورة المتأخرة وغير المنتظمة ستصعب مهمة التبويض على المرأة، فهي لا تعرف موعد الإباضة الخاص.
  3. إحتمال الإصابة بهشاشة العظام:وذلك في حالة كان إحتباس الدم وتأخر نزول الدورة الشهرية ناتجاً عن نقص هرمون الأستروجين في جسم المرأة والذي له دور كبير في الحفاظ على كثافة العظام.

لذلك، نتيجة المضاعفات، ننصحك دائماً باستشارة الطبيب المختص ليصف لك العلاج المناسب لعدم انتظام الدورة الشهرية.

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية