Gabrielle Chanel ...الإسم الأيقوني في أحدث عطور الدار

على هامش أسبوع الهوت كوتور في العاصمة الفرنسيّة، أضاء CHANELسماء باريس بعطرها الجديد الذي يحمل الإسم الكامل لمؤسسة الدار Gabrielle Chanel بحضور نخبة من أشهر النجمات والوجوه العالمية أبرزهنّ كايتي بيري، وكريستن ستيورات وغيرهما، فماذا في تفاصيل أحدث عطور الدار العريقة؟

ias

"لقد اخترت من أريد أن أكون ومن أنا عليه اليوم" في إحدى الأيّام عبّرت غابريال شانيل المعروفة بكوكو شانيل عن نفسها بهذه الكلمات، وأتى عطر العام 2017 ليعكس تماماً ما قالته، ويعبّر عن المرأة الجريئة والحرّة التي تسكنها، والتي جعلتها إحدى أهم النساء في القرن الماضي. فكان اختيار إسمها الكامل المدرج في شهادة ميلادها ليعنون أحدث العطور خطوة نوعيّة مميّزة في تاريخ العلامة التجارية المتفوقة في كل مرّة على نفسها، مع كل ابتكار تصدره. 

> **نشيد حقيقي للزهرة من CHANEL**

أبرز مكوّنات العطر الجديد

إسم مولدها يستحضر حقيقة حميمة ونقية في صدق مطلق يخاطب كل الذين قرروا عن أنفسهم بكل صراحة، من دون أقنعة مزيفة. متحدّين الأحكام الاجتماعية وسلاسلها المكبّلة. فـ Gabrielle Chanel ليس عطراً يهمس بصوت خافت بل إنه عطر المرأة التي تختار دربها الخاص، وتكشف هويتها الفريدة من نوعها، هذه الهوية التي تصوّر الشجاعة، والعزم، والطموح، والعاطفة، والحزم، وعدم قبول القيد. وهو دعوة حقيقية للنساء إلى الإيمان بهويتهن وقدرتهن على تحقيق ما يسعين إليه من أجل العثور على صوتهن.

عطر يعكس حريّتها وجرأتها

وقد قام مبتكر العطور لدى CHANEL أوليفييه بولج، بالتعاون مع مختبر ابتكار العطور وتطويرها بإعطائها صوتًا جديدًا تمامًا من خلال ابتكار الزهرة الحلم، وقد خلق في هذا المنتج النقي زهرة بيضاء مثالية ترقى فوق جميع أصناف الأزهار التي استخدمت في تاريخ ابتكار عطور الدار. فكانت توليفة تجمع أزهار الإيلنغ والياسمين وزهر البرتقال، فضلًا عن لمسة من مسك الروم الذي بدأ ينمو الآن في غراس.

أنت على موعد مختلف هذه المرّة، نابع من إمرأة تشكّل تاريخاً قائماً في حد ذاته في الموضة العالمية، فاحظي على فرصة التألق بعطر إسم هويّتها.

إقرئي المزيد: كارل لاغرفلد يجسّد باريس والمرأة الباريسيّة في مجموعة CHANEL الراقية لشتاء 2018!

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية