طرق طبية لعلاج الهالات السوداء وطبيب البشرة دكتور كوستي يشرح عن الأكثر فعالية من بينها

تختلف طرق علاج الهالات السوداء في منطقة محيط العينين، وما يرافقها من آثار للتعب والشيخوخة، مثل التجاعيد والانتفاخات، وهي من شوائب البشرة التي يصعب إزالتها بالكريمات بشكل تام.

ias

ولكن تطوُّر الطب الجماليّ، يأتينا دومًا بحلول مختلفة، يؤكّد أطباء الجلد فعاليتها في حال أُجريَت بالطرق الصحيحة، وفي حال التزمت من تلجأ إليها بتوفير العناية اللازمة لمحيط العينين. فما الأفضل بينها؟

حقن الفيلر لمنطقة تحت العين

هي من أشهر الطرق الطبية للتخلّص من الهالات السوداء حول العينين، وينصح بها معظم الخبراء، ومن بينهم الاختصاصيّ في الأمراض الجلديّة، دكتور كوستي.

وتتمّ هذه التقنيّة غير الجراحية، من خلال حقن منطقة أسفل العينين بفيلر يحتوي على أسيد الهيالورونيك، يخفّف مظهر الهالات السوداء، وكذلك الانتفاخات.

هل الـ PRP فعالة؟

يؤكّد الدكتور كوستي أنّ هذه التقنية، المعروفة بالبلازما، غير مفيدة على الإطلاق بعلاج الهالات السوداء حول محيط العينين، ولو أنّها كانت كذلك كما هو شائع، لم تكن لتعاني أيّ منّا من هذه المشكلة. وعلى هذا الصعيد، كنّا قد أخبرناكِ سابقًا عن مدى فعاليّة تقنيّة حقن البلازما لتساقط الشعر.

ما هي أفضل تقنيّة إذًا؟

يشدّد اختصاصيّ الأمراض الجلديّة، دكتور كوستي، على ضرورة اعتماد تقنية حقن أسفل العينين بالفيلر تحت إشراف اختصاصيّين، مشيرًا إلى ضرورة تشخيص الحالة أوّلًا، نظرًا لوجود حالات قد لا تنفع هذه التقنية لعلاجها.

وحرصًا منه على التوعية ضدّ الأمور غير الفعّالة بعلاج منطقة محيط العينين، تحدّث دكتور كوستي على أنّ معرفة سبب اللون الداكن في محيط العينين، هو الأساس لعلاجها. فقد يكون ذلك مرتبطًا بثلاثة أسباب هي، أن الجلد في منطقة محيط العينين هو داكن، أو أنّ السبب هو وجود تجويفات، أو شرايين ينعكس لونها بشكل خاص لدى أصحاب البشرة البيضاء والرقيقة.

الفيلر وحده لا ينفع أحيانًا

إذًا، وفقًا للحالة، يشير دكتور كوستي إلى أنّه أحيانًا نلمس النتيجة المتوقّعة من خلال حقن المنطقة بالفيلر فحسب، وأحيانًا قد يتطلّب الأمر حقنها بالفيلر مع اللجوء إلى تقنية الميزوثيرابي، وأحيانًا قد تتطلّب الحالة علاجها بالليزر فقط لإخفاء الشرايين.

وفي بعض الحالات، قد تحتاج الحالة علاجها بالتقنيات الثلاث، أي حقن الفيلر، الميزوثيرابي والليزر. ولذا من الضروري طلب استشارة الطبيب لينصح بالتقنية الأفضل لحل هذه المشكلة.

أخيرًا، لا تهملي أبدًا اعتماد روتين العناية بالبشرة، بغضّ النظر عن نوعها، والذي يشمل ضمن خطواته تدليك محيط العينين بالكريم المرطّب والمغذّي.

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية