معلومات لا تعرفينها عن الحمى الشوكية

تعتبر الحمى الشوكية أو ما يعرف بالتهاب السحايا مرضاً حاداً يصيب الأطفال في سن الطفولة المبكرة وقد يصيب البالغين في حالاته الأولية، وهو إصابة قد تكون فيروسية أو طفيلية أو بكترية تصيب الغشاء المحيط بالرأس وتؤدي إلى إصابة الطفل بالتهاب بأغشية الرأس.

ias

ومن مخاطر هذا المرض أنّ أعراضه تتشابه مع الأنفلونزا إذ يتم تسجيل ارتفاع في درجة الحرارة مع الشعور بالصداع الشديد، ومن ثم الشعور بتصلّب العنق. ولكن ما يؤشر إلى هذا المرض هو أنّ الأعراض تتطوّر خلال عدة أيام فيظهر القيء المستمر، مع عدم قدرة المصاب على التركيز مع من حوله، بالإضافة إلى الحساسية الشديدة من الضوء.

أما عن طريقة انتقاله فإما أن تكون عبر الاختلاط المباشر بالمريض، أو الرذاذ المتطاير نتيجة العطس أو السعال من أنف وحلق المريض. وينتقل المرض في شكل وبائي في موسم الحج.

وللوقاية من هذا المرض يجب إجراء التطعيم ضد الحمي الشوكية وتستمر فعاليته بين 2 و3 سنوات، وعزل المريض لمنع انتقال العدوى حتى 24 ساعة بعد تناول العلاج الكيميائي، والتعقيم المستمر لإفرازات المريض وأدواته، والتعقيم النهائي بعد الشفاء. وتجدر الإشارة إلى أنّ علاج الإصابة بمرض الحمى الشوكية يكون من خلال إعطاء مضادّات حيوية، مع بعض الأدوية لعلاج المضاعفات الناتجة عن المرض.

اقرأي أيضاً: حلول جذرية للقضاء على آلام الظهر

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية