بدائل طبيعية للكريم المرطّب تنعّم البشرة وتعزز صفاءها

يؤكد أطباء الجلد أن في إمكانكِ اختيار مكونات طبيعية ترطب البشرة وتعزز صفاءها، بدلًا من الكريمات، فهي لا تحتوي على أيّ من المواد التي قد لا تتناسب مع نوعية بشرتكِ، ما يعني أنّ في إمكانكِ استخدامها ضمن الروتين اليومي للعناية بالبشرة.

ias

لطالما اشتُهرت المكوّنات الطبيعيّة باستخداماتها الجمالية المتعدّدة، وتحديدًا تلك المفيدة للبشرة، نظرًا لاحتوائها على عناصر تغذّيها وتحميها من أضرار العوامل الخارجيّة وتخفّف مظهر الشوائب فيها. من بينها، تلك التي تتميز بخصائصها المرطّبة:

جل الألوفيرا

يحتوي جل الألوفيرا على نسبة كبيرة من المياه، ما يجعله من أهم المرطّبات الطبيعيّة للبشرة. كذلك، هو يشكّل طبقة تحبس الرطوبة داخل البشرة، ولذا، يعالجها من كلّ آثار الجفاف، ويمنع ظهورها مجدّدًا.

مكونات طبيعية لتنعيم البشرة
جل الألوفيرا هو من أهم المكونات الطبيعية لتنعيم البشرة

زيت الزيتون

يرمّم زيت الزيتون خلايا البشرة التالفة التي تُسبّب جفافها، ولذا يعدّ الخَيار الأمثل لعلاج حالات الجفاف الشديدة، فهو يعزّز ليونة الجلد ويتركه ناعم الملمس، فدلّكي وجهكِ بالقليل منه يوميًّا قبل النوم واغسلي وجهكِ في الصباح التالي.

العسل

يحتوي العسل على عناصر تغذّي البشرة وترطّبها، ويزيل أيضًا الخلايا الميتة والأوساخ العالقة فيها التي تتسبّب بخشونتها، وذلك عبر خلط 3 ملاعق منه مع نصف ملعقة من السكر، ومن ثمّ تدليك البشرة بالمزيج بحركات دائرية لطيفة، وبعدها إزالته بالماء الفاتر. ستلاحظين على الفور أن بشرتكِ أصبحت أنعم.

زبدة الشيا

هي من أبرز المكوّنات الطبيعية الموجودة في كريمات العناية بالبشرة، ذلك لأنها تحتوي على خضائص تعالج مختلف مشاكل البشرة، مثل جفافها الشديد وما ينتج عن ذلك من قشرة وحكّة واحمرار وغيرها. 

إنها تناسب مختلف أنواع البشرة، حتّى الحساسة، فاخلطي كمية متساوية منها مع أي من الزيوت الطبيعية المفيدة للبشرة، واتركي المزيج لمدّة 15 دقيقة على وجهكِ، ثم أزيليه بالمياه الفاترة، وطبّقي من مرة إلى مرتين في الأسبوع.

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية