نصائح فعّالة لتفادي الصداع الشديد

تفادي الصداع

في حال كنت من اللواتي يعانين من الصداع الشديد بصورة شبه دائمة أو دوريّة وبشكل يشلّ حركتك ويجعلك حتّى تهربين من الأضواء والأصوات مهما كانت خفيفة، تخصّك ياسمينة اليوم أنت بالذات، بهذه النصائح والحيل التي ثبُتت فاعليتها في مجال مساعدتك على تفادي الاصابة بالصداع أو الـMigraine.

ias

(اليك علاجات منزلية للصداع المزمن)

– فيتامين الـB2: أثبت هذا النوع الشائع من الفيتامينات فاعليته في المساعدة على محاربة الاصابة بالصداع، ولكنّه ليس الخيار المثالي لك أبداً لحظة شعورك بألم الرأس النصفي، فهذا مخصص فقط لمن يعانون هذه الآلام كعلاج يحاصرها. وينصحك الاطباء بتناول جرعة يومية من هذه الفيتامينات لا تزيد عن 400 ميليغرام.

– المغنيسيوم: كون وظيفة المغنيسيوم الأساسية هي مساعدة أعضاء وعضلات الجسم كافّة على الاسترخاء، فهو من أهمّ ما يمكنك الاعتماد عليه في خطّة تفاديك الاصابة يالصداع المؤلم. ننصحك إذاً إمّا بتناوله كمكمّلٍ غذائي بشكل يومي أو الاعتماد على الاطعمة التي تحتوي على نسبة عالية منه وهي قليلة نسبية على غرار السبانخ، الفاصولياء والسلمون.

(ما هي فوائد السبانخ الصحية؟)

– الرياضة: تكاد الرياضة تكون العلاج الفعّال لمعظم الآلام والامراض الجسدية والنفسية، وفي سياق مساعدتك تجنّب الصداع للتمارين الدورية المدروسة فاعليتها كونها تساعد على استرخاء العضلات وحلّ التشنّجات. واظبي على الرياضة ولو مرّتين في الأسبوع!

– النوم الكافي: ونعني بهذه النصيحة النوم بالساعات الكافية فقط من دون زيادة أو نقصان إضافةً الى احترام شروط النوم الصحية من الاسترخاء الى تحضير الغرفة وإطفاء الأضواء كون الخلل بإحدى هذه الشروط يسبب الصداع بنسب عالية.

(اشارات أكيدة على أنّ: تعانين قلّة النوم)

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية