5 أمور قد تزيد من توترك وتسبب لك نوبات هلع

مصدر الصورة موقع frepik

ستعرفك ياسمينة في هذا المقال على 5 أمور قد تزيد من توترك وتسبب لك نوبات هلع لكي تتجنبيها وتحافظي على صحتك النفسية.

ias

القلق والتوتر والإضطرابات النفسية هي أمور وحالات قد يمر بها أي شخص منّا في أوقات مُعينة، ولكن هل تعرفين أن هناك أمور قد تلعب دور كبير في زيادة التوتر والقلق لديك؟

الكافيين

لا شك أنك من الأشخاص الذين يواجهون صعوبة أن يمر يوم واحد من دون تناول المشروبات التي تحتوي على الكافيين إن كان من خلال إحتساء القهوة الصباحية، الشاي أو المشروبات الغازية، ولكن هل تعرفين أن الإفراط من الحصول على الكافيين يملك أضرار جانبية منها أنها تُسبب القلق والتوتر الشديد خصوصًا للذين يعانون من حساسية تجاه الكافيين.

عدم ممارسة التمارين

من المعروف أن التمارين الرياضية هي من الطرق التي تساعدك في تحسين المزاج والتمتع بالتفكير الإيجابي، وفي حال كنت لا تمارسين أي نوع من التمارين ، ستساهمين في زيادة حدة القلق والتوتر. ومن هنا ننصحك بممارسة التمارين بشكل مُنتظم مثل المشي في الطبيعة أو السباحة.

الإكثار من قول كلمة “نعم”

من الأشياء التي يجب أن تتوقفي بالشعور بالندم تجاهها هي قول كلمة “لا” للآخرين! فإذا كنت تبحثين عن السعادة والراحة النفسية، تجنبي الموافقة على كل شيء وقولي كلة “لا” لهم خصوصًا إن كان الأمر يُزعجك ويُسبب لك التعب النفسي.

السهر لوقت طويل

أشارت العديد من الدراسات أن السهر لوقت طويل يؤثر بشكل مباشر على المزاج ، فمن أبرز أضرار السهر على الجسم أنه يؤدي الى الإصابة بإضطرابات النوم وعلى رأسها الأرق مما بدروه يُسبب التوتر والقلق الدائم.

إمضاء الكثير من الوقت على الهاتف المحمول

يجب أن تعلمي أن قضاء الكثير من الوقت أمام الشاشات قد يكون له عواقب وخيمة، فقد كشفت العديد من الدراسات أن الإكثار من تصفح مواقع التواصل الإجتماعي خصوصًا قبل النوم قد يُسبب الإضطرابات النفسية والعصبية ويؤدي الى القلق والتوتر.

ومن هنا، إليك 4 نصائح مضمونة لعلاج الاكتئاب عند المرأة!

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية