فرك العين يتسبب بظهور التجاعيد: حقيقة أم شائعة؟

هل سبق أن سمعتِ هذه الملاحظة من والدتكِ أو من المقرّبين بالتوقف عن حكّ العين أو فركها لتجنّب ظهور التجاعيد بالرغم من صغر سنكِ؟

ias

ولكن هل هذه النصيحة هي حقاً مفيدة، مع العلم أن الإمتناع عن حكّ العين هو أمرٌ لا يمكن تفاديه بسبب الشعور المزعج الذي يصعب التخلّص منه؟

بحسب الخبراء حكّ العين لا يتسبّب بأي ضرر مستقبلي للبشرة، ولكنه قد يسبّب الإحمرار والتورّم الخفيف لبضع دقائق وهذا أمر عادي.

ولكن، يشدّد الخبراء على أن نمتنع عن فرك العين كثيراً وفي شكلٍ مفرط، لأن الجلد حول العين سيصبح قاسياً ومترهّل مع الوقت كالتجاعيد، ولهذا السبب علينا أن نعتدل في طريقة تعاملنا مع هذه المنطقة بسبب حساسية بشرتها.

ولكن ما يحذّر منه الخبراء هو أضرار عدم وضع النظارات على البشرة، وهذا ما يسبّب ظهور التجاعيد، لأننا حين نمتنع عن وضع النظارات ونبدأ بالتركيز على منطقة معيّنة كي نرى في شكلٍ أفضل، العضلات الموجودة حول العين تتقلّص وتتمدّد خلال تركيز البصر، وهو يُعتبر تمرين لعضلات العين فتصبح أقوى وأكبر وتظهر التجاعبد.

لهذا السبب ننصحكِ باستعمال النظارات لرؤية أفضل ولتبقى بشرتكِ شابة ونضرة دائماً في المستقبل!

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية