أطعمة تُصيبك بالتوتر والإكئتاب، إبتعدي عنها!

مصدر الصورة موقع freepik

من الضروري أن تتعرفي على أبرز أطعمة تُصيبك بالتوتر والإكئتاب لكي تتجنبيها وتنعمي براحة نفسية وسعادة دائمة.

ias

أشارت العديد من الدراسات أن هناك علاقة قوية جدًا بين الضغوط النفسية وتناول الأطعمة، وفالطعام يؤثر بشكل كبير على الحالة المزاجية سواء بالسعادة أو الحزن، فهناك أطعمة تُشعرك بالسعاة والفرح، وأطعمة اخرى تُشعرك بالحزن والإكتئاب!

الوجبات السريعة

لا يمكننا أن ننكر أن للوجبات السريعة أضرار جمّة ومتنوعة لا تقتصر فقط على الصحة الجسدية، بل هي تملك تأثير كبير على الصحة النفسية أيضًا وهذا لأنها تحتوي على على اللحوم المعالجة والدهون غير المشبعة التي قد تُصيبك أيضًا بأمراض صحية خطيرة مثل أمراض القلب والكلى.

السكر

رغم أن السكر والمحُليات الصناعية ترفع نسبة الجلوكوز في الدم بشكل سريع وتمد الجسم بالنشاط والطاقة، إلا أن هذا الأمر لا يطول كثيرًا ويستمر فقط لحوالي 30 دقيقة لينخفض هذا المُعدل سريًعا ويُسبب الخمول والتعب الذي بدروه يؤدي الى الإكتئاب والحزن.

الأطعمة التي تحتوي على الجلوتين

لفتت العديد من الدراسات أن من أبرز الأضرار التي تترافق مع الجلوتين هي أنه يُصيبك بالقلق والإكتئاب والحزن، فإن الإكثار من تناول الأطعمة الغنية بهذه المادة مثل المُعجنات والخبز والشوفان والشعير يُسبب الحزن الشديد ويؤثر أيضًا على صحة الجهاز الهضمي ويجعلك تواجهين صعوبة كبيرة في النوم ليلًا.

الملح

إن الإكثار من تناول الأطعمة الغنية بالملح يسبب خلل في توازن المعادن بالجسم ويُخفض نسبة البوتاسيوم الذي يُعتبر معدن أساسي لتحسين عمل الجهاز العصبي، وفي حال الإفراط في تناول الملح سيحدث خلل في وظيفة الأعصاب ويزيد من احتمالية الإصابة بالاكتئاب

ومن هنا، ننصحك بالتخفيف من هذه الأطعمة والإكثار من تناول الأطعمة والمشروبات التي تُشعرك بالراحة والإسترخاء.

تسجّلي في نشرة ياسمينة

واكبي كل جديد في عالم الموضة والأزياء وتابعي أجدد ابتكارات العناية بالجمال والمكياج في نشرتنا الأسبوعية